الشيخ زايد سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي الإقتراحات الشكاوى استبيان أبوظبي البوابة الإلكترونية
اشترك في النشرة الإخبارية الدورية

صندوق الوطن يخرج أولى دفعات " المبرمج الإماراتي " في العين

احتفل صندوق الوطن بتخريج الدفعة الأولى من منتسبي مبادرة " المبرمج الإماراتي " التي أطلقها وينظمها الصندوق وشركة " دارك ماتر " من خلال مؤسسة أجيال لتنمية المواهب التابعة لها بالتعاون مع جامعة الإمارات بالعين.
 

وضمت الدفعة 140 طالبا وطالبة من مدارس مدينة العين حيث تم على مدى ثلاثة أشهر تطوير قدراتهم وإثراء معارفهم في أساسيات لغة البرمجة عبر برامج تعليمية نظرية ومحاضرات وبرامج تعليمية عبر شبكة الإنترنت ودورات تطبيقية لإكسابهم مهارات تصميم البرامج لتمكينهم من أساسيات التكنولوجيا ومبادئ لغة " البرمجة " بما يتماشى مع متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والعصر الرقمي.

 

وأعرب سعادة محمد تاج الدين القاضي مدير عام صندوق الوطن عن سعادته بتخريج هذه الكوكبة من المبرمجين الإماراتيين الذين لديهم القدرة على التعامل مع لغة البرمجة باعتبارها لغة المستقبل .
 

وأوضح القاضي أن مبادرة " المبرمج الإماراتي " هي نموذج في الشراكة الفاعلة لتحقيق التنمية المستدامة ومنصة للاستثمار في الإجيال القادمة وتتجسد فيها ملامح خطة الصندوق لإعداد جيل من الكفاءات ملم بمهارات المستقبل ومستعد لتولي زمام المبادرة والمشاركة في مسيرة تقدم دولة الإمارات بخطى ثابتة على مؤشرات التنافسية العالمية .
 

من جانبه أكد سعادة الدكتور محمد البيلي مدير جامعة الإمارات أهمية مبادرة " المبرمج الإماراتي " التي تهدف إلى تعزيز مستوى الوعي بأهمية الابتكار والبرمجة الحاسوبية وتشجيع الطلبة الشباب وإكسابهم مهارات تصميم البرامج وتمكينهم من أساسيات التقنيات والإسهام في بناء وتعزيز الاقتصاد المعرفي للدولة والتي تأتي ضمن رؤية الجامعة في تحقيق التميز والريادة وتبادل الخبرات مما يعزز تطوير مهارات المبدعين من أبناء الوطن ".
 

وتعتبر مبادرة " المبرمج الإماراتي " منصة معرفية تتيح للطلاب والطالبات في مدارس الدولة اكتساب 3 لغات بما فيها برمجة وتطوير مهارات التفكير الإبداعي وكيفية بناء تطبيق الكتروني من خلال مجموعة مكثفة من الدورات والبرامج التعليمية.
 

من جهته عبر سعيد باسويدان المدير التنفيذي لمؤسسة أجيال لإدارة المواهب عن سعادة " دارك ماتر " للمشاركة في بناء قاعدة متينة من شباب المستقبل المتمكن حيث أن البرمجة أحد أهم الأدوات والمهارات المطلوبة للمستقبل .
 

وقال باسويدان : " إن ما نشهده من تكريم للخريجين يجسد حرصنا على نقل خلاصة معارفنا وخبراتنا في هذا المجال انطلاقا من أهميته كركيزة أساسية وداعمة لنمو العديد من القطاعات في المستقبل ".
 

وتعد مبادرة "المبرمج الإماراتي" أحد مبادرات صندوق الوطن والتي تعنى بالشباب ونتاج تعاون مع كل من جامعة الإمارات وحكومة عجمان الرقمية ورؤية الإمارات و شركة "دارك ماتر" ومؤسسة أجيال لتنمية المواهب التابعة لها .
 

ويهدف البرنامج إلى إعداد جيل متمكن من أساسيات التكنولوجيا ولغة المستقبل "البرمجة" بما يتماشى مع متطلبات العصر الرقمي حيث من المقرر أن يتسع نطاقه في دورته الثانية ليشمل 1000 طالب من كافة إمارات الدولة.